كيف يتخلص الجسم من الآلام والمرض بسرعة؟

 

 

كيف يتم ذلك عبر الجسم علمياً ومنطقياً؟
إن الوجع يولد موجات كهرومغناطيسية تسير وتتمركز في نقاط معينة، ومعظم هذه النقاط تتجمع في اليد أو في القدم.
وبالضغط على النقاط المتواجدة في كف اليد باستعمال آلة ذات رأس صغير مثل القلم سوف نشعر بألم شديد، ولكنه سوف يزول في بعض ثواني أو دقائق وهذا الضغط هو عبارة عن تفتيت لهذه الموجات الكهرومغناطيسية وإعادتها إلى مكانها الأصلي للتخدير وإزالة الألم.
عند الألم تولد موجات كهرومغناطيسية تتمركز تحت الجلد في اليدين والقدمين

وبضغط على هذه الموجات هو بمثابة تفتيت لها وإعادتها إلى مكانها الأصلي للتخدير وإزالة الألم.

إن الضغط على الموجات الكهرومغناطسية يؤدي إلى الشفاء أما الاستخدام الخاطيء فلا ينتج عنه ضرر للإنسان إنه ببساطة غير فعال

الخطوات الأساسية للعلاج
يفضل استخدام الكف الأيسر عند الذكور والأيمن عند الإناث، لكن يمكن استخدام الطرفين عند الذكور والإناث معاً.
يمنع استخدام التسخين Moxa في حال ارتفاع الحرارة أو في الصيف.
في حالة الالتهاب بدون حرارة يفضل إجراء Moxa قبل وضع الإبر أو البذور.
يمكن إجراء التدليك بأداة التشخيص Probe أو باليد.
يمكن استخدام البذور المشابهة للعضو المصاب.
عند استخدام العلاجات القادمة ليس من الضروري استخدام جميع النقاط المرسومة.
في حالة ارتفاع درجة الحرارة يمكن وضع رؤوس الأصابع في الماء البارد.
الاختيار الدقيق والتحفيز الصحيح للنقاط هو جوهر العلاج الناجح.
عند الاستخدام الصحيح تظهر النتيجة بعد عدة دقائق أو ثوان.
إن تحفيز النقاط المقابلة يؤدي إلى الشفاء، أما الاستخدام الخاطيء فلا ينتج عنه ضرر للإنسان أنه ببساطة غير فعال.
المبدأ الأساسي هنا هو الثقة التامة بأن هذه الطريقة سوف تنجح، وإذا لم ترى النتيجة الفورية، فغالباً قد تكون قد أخطأت الموقع الصحيح للنقطة، فحاول مرة أخرى.
العلاج بالبذور
هذه فكرة تساوي الذهب أولاً البذور هي من تربة الأرض أي أن عناصر التربة الغذائية وطاقتها متواجدة في هذه البذور، وهناك أنواع كثيرة منها والتي تستخدم في علاج السودجوك، وهناك طريقة فعالة لتقوية طاقة البذور، وخاصة القمح الروسي وهي أن ترش ماء على القمح ومن ثم وضعه تحت أشعة الشمس لمدة من الزمن أو حتى ينشف وهكذا يمتص طاقة أكبر من الشمس أم الأرض.
هناك طريقة لإزالة الألم والمرض نهائياً نستعملها من بعد تفتيت الموجات الكهرومغناطسية المتمركزة في اليد أو في القدم، وهي البذور، مثل حنطة العدس، الذرة، حبوب الفلفل الأسود، المغربية القمح الروسي.
Buckwheat بزر التفاح حبوب الفاصوليا .. إلخ.
ودور هذه البذور هو تحفيز النقاط لمدة طويلة وهكذا للتأكد من عدم وجود أي موجات كهرومغناطسية وإزالتها من النقاط المحفزة، وهي ضرورية لتكملة العلاج.
من بعد تحفيز وإزالة الموجات الكهرومغناطسية التي يصدرها الجسم عند تعرضه لخلل ما بقلم السودجوك، من الأفضل والمستحسن أن نلصق بعض البذور على النقطة نفسها بتلزيق نشتريه من الصيدلية لمدة أقلها 3 ساعات وأكثرها 24 ساعة ومن المفضل أحياناً أن نعاود لصق بذور جديدة على نفس النقاط، وهذا للتأكد من إزالة كل الموجات الكهرومغناطسية ومن المستحسن إذا أمكن عدم غسل اليد حفاظاً على التلزيق والبذور، وعند الضرورة يجب استعمال بذور جديدة وتلصيق جديد.

المصدر:”كتاب الموسوعة السابعة للطاقة الحيوية والكونية”

للمؤلف:” د / وليد صلاح الدين”

الناشر :” / ولاء مصطفي”